Cart(0)

ا العقد الإجتماعي: الأسس والسياسات

في‭ ‬ظلّ‭ ‬تفاقم‭ ‬الأزمات‭ ‬في‭ ‬بلادنا‭ ‬من‭ ‬السياسة‭ ‬إلى‭ ‬الإقتصاد‭ ‬وصولا‭ ‬إلى‭ ‬الأوضاع‭ ‬الإجتماعية‭ ‬والصحية‭ ‬مع‭ ‬جائحة‭ ‬الكورونا‭ ‬شهد‭ ‬الحوار‭ ‬العام‭ ‬ظهور‭ ‬مفهوم‭ ‬العقد‭ ‬الإجتماعي‭ ‬كإطار‭ ‬لقراءة‭ ‬هذه‭ ‬الأزمات‭ ‬وسبل‭ ‬الخروج‭ ‬منها‭.‬
وقد‭ ‬ساهم‭ ‬الكاتب‭ ‬بصفة‭ ‬مباشرة‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الحوار‭ ‬العام‭ ‬حول‭ ‬العقد‭ ‬الإجتماعي ‬وكان من‭ ‬أبرز‭ ‬الداعين‭ ‬للإهتمام‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عديد‭ ‬الكتابات‭ ‬والتدخلات‭.‬
ويشكل‭ ‬هذا‭ ‬الكتاب‭ ‬مساهمة‭ ‬في‭ ‬الحوار‭ ‬العام‭ ‬حول‭ ‬‬العقد‭ ‬الإجتماعي‭ ‬والقضايا‭ ‬الأساسية‭ ‬التي‭ ‬يطرحها‭ . ‬فقد‭ ‬قام‭ ‬الكاتب‭ ‬بتحديد‭ ‬مفهومه‭ ‬الفكري‭ ‬والفلسفي‭ ‬بارتباط‭ ‬بأفكار‭ ‬الحداثة‭ ‬والخروج‭ ‬من‭ ‬الأنظمة‭ ‬الإستبداديّة‭ ‬والمطلقة‭ ‬والدّخول‭ ‬في‭ ‬التجربة‭ ‬الديمقراطية‭.‬ ‬ ويشكل‭ ‬هذا‭ ‬الرابط‭ ‬أساس‭ ‬التجربة‭ ‬المشتركة‭ ‬والجامعة‭ ‬.
وأشار‭ ‬الكاتب‭ ‬إلى‭ ‬ارتباط‭ ‬تجربتنا‭ ‬السياسية‭ ‬والتاريخية‭ ‬بمفهوم‭ ‬العقد‭ ‬الإجتماعي‭ ‬الذي‭ ‬شكل‭ ‬الإطار‭ ‬الفكري‭ ‬لآمالنا‭ ‬وأحلامنا‭. ‬ كما‭ ‬كان‭ ‬هذا‭ ‬المشروع‭ ‬وراء‭ ‬خصوصية‭ ‬تجربتنا‭ ‬السياسية‭ ‬وتفرّدها‭ ‬مقارنة‭ ‬بالتجارب‭ ‬الأخرى‭ ‬في‭ ‬المحيط‭ ‬العربي‭ ‬والإسلامي‭.‬
كما‭ ‬توقف‭ ‬الكاتب‭ ‬على‭ ‬الأزمة‭ ‬الحالية‭ ‬التي‭ ‬تعرفها‭ ‬بلادنا‭ ‬والتي‭ ‬أرجعها‭ ‬لانفلات‭ ‬حبات‭ ‬العقد‭ ‬الإجتماعي‭.‬
وقد‭ ‬أكد‭ ‬الكاتب‭ ‬أن‭ ‬الخروج‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الأزمات‭ ‬يتطلب‭ ‬مشروعا‭ ‬شاملا‭ ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬إعادة‭ ‬بناء‭ ‬عقد‭ ‬اجتماعي‭ ‬جديد‭ ‬يرتكز‭ ‬على‭ ‬نظام‭ ‬سياسي‭ ‬ديمقراطي‭ ‬ونمط‭ ‬تنمية‭ ‬مستديم‭ ‬ونظام‭ ‬اجتماعي‭ ‬عادل‭ ‬ومندمج‭.‬

Auteur : Hakim Ben Hamouda

Informations

Weight 0.4 kg
Dimensions 15 × 21 cm
ISBN

978-9938-53-060-5

Parution

2020

Pages

186

Genre

Essai/Politique

Langue

Arabe

Catégorie ,

Avis

Aucun avis

Ajouter un avis

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *